بسجن بوعرفة: الحالة الصحية لسجين الحق العام نبيل رياض في تدهور خطير و المندوبية لم تتفاعل مع مطلبه بعد


prison bouarfa

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن الحالة الصحية لسجين الحق العام رياض نبيل المضرب عن الطعام بسجن بوعرفة  لا زالت في تدهور مستمر حيث تراجع وزنه من 72 إلى 60 كيلوغرام و توتره كذلك اضطرب بالإضافة إلى معاناته من آلام على مستوى القلب و الكلي و المعدة  مع معاناته من التقيؤ المستمر و ذلك جراء الإضراب الذي يخوضه هذا في ظل تجاهل تام للمندوبية العام لمطلبه المشروع.

و يذكر أن سجين الحق العام رياض نبيل المنحدر من مدينة أزمور و القابع بسجن بوعرفة تحت رقم 9493 قد دخل مجددا في إضراب مفتوح عن الطعام منذ 12-08-2016 احتجاجا على عدم ترحيله قصد تقريبه إلى أسرته .

هذا و سبق له أن دخل في إضراب مفتوح عن الطعام بتاريخ 09-06-2016  بعدما تقدم بعدة طلبات ترحيل إلى سجن أزمور للتقريب من أسرته أسفر عن زيارته من طرف المدير الجهوي و وعده بالترحيل في غضون شهر مما جعله يفك الإضراب كبادرة حسن نية لكن لم يتم الوفاء بالوعود التي قدمت له.

وقد ناشدت عائلة المعتقل رياض نبيل مجددا من خلال اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين الجهات الوصية للاستجابة لطلب ترحيله خاصة أن المسافة الفاصلة بين مدينتي أزمور و الجديدة حوالي 1000 كيلومتر ، والدته امرأة مريضة بالقلب و السكر و الكوليستيرول و لا تقوى على السفر لزيارته.

 

و به وجب الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 03-09-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق