سجين الحق العام الأندلسي يرحل تعسفيا و يتهم بالتكفير بسبب احتجاجه على سب موظف بسجن رأس الماء للدين و أمه تطالب بتقريبه


prison khnifra

توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بشكاية من أم سجين الحق العام المهدي عباد الأندلسي المرحل تعسفيا قبل شهرين من سجن رأس الماء 1 بفاس إلى سجن خنيفرة على خلفية نقاش بينه و بين موظف حاول حجز بعض أغراضه المسموح بها ليتهمه هذا الأخير بتكفيره عندما اشتد النقاش بينهما بسبب سب الموظف للدين الإسلامي.

و تؤكد أم سجين الحق العام الأندلسي بأن إدارة سجن خنيفرة لم تكتف بالإبعاد الذي تعرض له السجين المذكور بل فاقمت وضعه و ذلك بحرمانه من الفسحة إلا لمدة ساعة في اليوم و كذا الزيارة مشبكة لمدة وجيزة جدا كما أنه محروم من المؤونة الغذائية الكافية و محروم من بعض الحقوق التي يتمتع بها باقي السجناء كجهاز الاستقبال الرقمي الأرضي TNT .

و تطالب أم سجين الحق العام المهدي الأندلسي المنحدر من مدينة فاس من المندوبية العامة لإدارة السجون إعادة ابنها إلى سجن رأس الماء 1 بفاس عاجلا و تمتيعه بحقوقه التي يكفلها له القانون.

و به وجب الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 13-05-2017

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق