أرشيف اللجنة المشتركة لما قبل 2016
آخر الأخبار :
القرآن الكريم
اخترنا لكم
أناشيد من هنا و هناك
أنشطة وطنية بالصوت و الصورة
ندوات بالصوت و الصورة
تصريحات بالصوت و الصورة
نداءات بالصوت و الصورة
إصدارات بالصوت و الصورة
شهادات بالصوت و الصورة
إبداعات
نافذة على العالم
اللجنة المشتركة في صور
المعتقلون الإسلاميون في صور
جدنا على الفايسبوك
الإدارة
لتتبع جديدنا زوروا موقعنا في حلته الجديدة على الرابط www.ccddi.org
أنت تتصفح أرشيف اللجنة المشتركة لما قبل سنة 2016
لتتصفح جديد اللجنة المشتركة اضغط على الصورة

نشر الخبر في :

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تراسل الجهات الرسمية الوصية على قطاع السجون و حقوق الإنسان بالمغرب بخصوص إضراب المعتقلين الإسلاميين بعدد من السجون





توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بنسخ من مراسلات الزملاء في الجمعية المغربية لحقوق الإنسان إلى الجهات الرسمية الوصية على قطاع السجون و حقوق الإنسان بالمغرب بخصوص إضراب المعتقلين الإسلاميين بعدد من السجون المغربية هذا نصها:

الرباط في :04/06/2015

الرقم: 91 / 2015

إلى السيد وزير العدل والحريات
وزارة العدل والحريات – الرباط

الموضوع: طلب التحرك العاجل من أجل إنقاذ حياة المضربين عن الطعام بعدد من السجون.

تحية طيبة وبعد؛

تتابع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بقلق شديد، استمرار التجاهل والتماطل الذي تواجه به الإضرابات عن الطعام، التي يخوضها المعتقلون في ملفات ما يسمى بالسلفية الجهادية، بسجون الزاكي سلا 1، وسوق الأربعاء، وخريبكة ويتعلق الأمر بكل من:

* عمران حسن رقم الاعتقال 88646، ومحمد اللامة رقم الاعتقال 88637، وعبد الله القبلي رقم الاعتقال 11035، ورضى محمد رقم الاعتقال 99888 ويونس الخاوي، الموجودين بسجن الزاكي سلا 1، والذين يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام، منذ يوم 08-05-2015، احتجاجا على وضعهم المزري، وللمطالبة بتمتيعهم بحقوقهم كمعتقلين سياسيين، وعزلهم عن معتقلي الحق العام؛ وذلك بنقلهم إلى أحد غرف حي ميم 1 أو ميم 2؛ وهو الأمر الذي أسفر عن تدهور حالة محمد اللامة وحسن عمران، مما استوجب نقلهما، يومي 25 و26 من شهر ماي المنصرم، إلى المستشفى بعدما دخلا في حالة غيبوبة بسبب اضطراب الضغط جراء الإضراب.

* بلال موغا، وإلياس مجوجي، وعبد الوهاب بهلولي، ومحمد الطجاني، ومحمد البكاري، ومحمد جباري وعبد المغيت الفتوح، المعتقلين بسجن سوق الأربعاء، الذين دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام، منذ يوم 19-05-2015، احتجاجا على إيداعهم وسط زنازين الحق العام في وضعية كارثية، وما رافق ذلك من سوء المعاملة، والإهانات المتوالية والاستفزازات المستمرة من طرف حراس السجن، كان آخرها يوم 25-05-2015؛ حيث تم الاعتداء على كل من عبد الوهاب البهلولي ومحمد جباري، وهما مضربين، بالسب والشتم والدفع بحجة التفتيش، وللمطالبة بعزلهم عن سجناء الحق العام، على مستوى السكن، وتجميعهم في زنزانة خاصة، مع تمتيعهم بحقوقهم كمعتقلين سياسيين ومعاملتهم من طرف إدارة السجن بشكل لائق.

* عبد الحميد العبدلاوي رقم الاعتقال 11051 الموجود بسجن خريبكة، الذي يخوض إضرابا عن الطعام، منذ 25 مارس 2015، مطالبا بتقريبه من عائلته، وتحسين ظروفه المعيشية في السجن، لا سيما وأن حالته الصحية أصبحت متدهورة جدا، إذ أضحى نحيلا وغير قادر على الوقوف أو الكلام.

وعليه فإن المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وبالنظر للتداعيات الصحية الجسدية والنفسية المتخلفة عن مثل هذه الإضرابات، يراسلكم، السيد الوزير، من أجل:

1-الإسراع بالتدخل العاجل لدى الجهات المختصة لمعالجة هذه الأوضاع قبل حصول مأساة إنسانية، ومخلفات خطيرة على صحتهم، احتراما للحق في الحياة والحق في السلامة البدنية والأمان الشخصي، المنصوص عليهما في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية المصادق عليه من طرف المغرب، وفي المادة 20 من دستور يوليوز 2011.

2-حض المسؤولين على فتح حوار مع المضربين، قصد النظر في مطالبهم المتعلقة باحترام حقوقهم، المتمثلة في العزل عن سجناء الحق العام، التقريب من العائلات، توفير شروط إنسانية تحترم القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء الصادرة عن الأمم المتحدة والقانون المنظم للسجون 23/98، بخصوص الإقامة، والزيارة، والعلاج، والفسحة، والتغذية المتوازنة ومتابعة الدراسة، وحسن المعاملة والاستحمام إلخ...

وفي انتظار التوصل العاجل بما يفيد الاستجابة لمطالبنا تقبلوا، السيد الوزير، عبارات مشاعرنا الصادقة.

عن المكتب المركزي
الرئيس: أحمد الهايج
ملحوظة: وجهت نفس الرسائل إلى كل من السيد المندوب العام لإدارة السجون ، والسيد رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان


------------------


الرباط في :04/06/2015
الرقم: 92 / 2015

إلى السيد المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان

المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان - الرباط

الموضوع: طلب التحرك العاجل من أجل إنقاذ حياة المضربين عن الطعام بعدد من السجون.

تحية طيبة وبعد؛

تتابع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بقلق شديد، استمرار التجاهل والتماطل الذي تواجه به الإضرابات عن الطعام، التي يخوضها المعتقلون في ملفات ما يسمى بالسلفية الجهادية، بسجون الزاكي سلا 1، وسوق الأربعاء، وخريبكة ويتعلق الأمر بكل من:

* عمران حسن رقم الاعتقال 88646، ومحمد اللامة رقم الاعتقال 88637، وعبد الله القبلي رقم الاعتقال 11035، ورضى محمد رقم الاعتقال 99888 ويونس الخاوي، الموجودين بسجن الزاكي سلا 1، والذين يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام، منذ يوم 08-05-2015، احتجاجا على وضعهم المزري، وللمطالبة بتمتيعهم بحقوقهم كمعتقلين سياسيين، وعزلهم عن معتقلي الحق العام؛ وذلك بنقلهم إلى أحد غرف حي ميم 1 أو ميم 2؛ وهو الأمر الذي أسفر عن تدهور حالة محمد اللامة وحسن عمران، مما استوجب نقلهما، يومي 25 و26 من شهر ماي المنصرم، إلى المستشفى بعدما دخلا في حالة غيبوبة بسبب اضطراب الضغط جراء الإضراب.

* بلال موغا، وإلياس مجوجي، وعبد الوهاب بهلولي، ومحمد الطجاني، ومحمد البكاري، ومحمد جباري وعبد المغيت الفتوح، المعتقلين بسجن سوق الأربعاء، الذين دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام، منذ يوم 19-05-2015، احتجاجا على إيداعهم وسط زنازين الحق العام في وضعية كارثية، وما رافق ذلك من سوء المعاملة، والإهانات المتوالية والاستفزازات المستمرة من طرف حراس السجن، كان آخرها يوم 25-05-2015؛ حيث تم الاعتداء على كل من عبد الوهاب البهلولي ومحمد جباري، وهما مضربين، بالسب والشتم والدفع بحجة التفتيش، وللمطالبة بعزلهم عن سجناء الحق العام، على مستوى السكن، وتجميعهم في زنزانة خاصة، مع تمتيعهم بحقوقهم كمعتقلين سياسيين ومعاملتهم من طرف إدارة السجن بشكل لائق.

* عبد الحميد العبدلاوي رقم الاعتقال 11051 الموجود بسجن خريبكة، الذي يخوض إضرابا عن الطعام، منذ 25 مارس 2015، مطالبا بتقريبه من عائلته، وتحسين ظروفه المعيشية في السجن، لا سيما وأن حالته الصحية أصبحت متدهورة جدا، إذ أضحى نحيلا وغير قادر على الوقوف أو الكلام.

وعليه فإن المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وبالنظر للتداعيات الصحية الجسدية والنفسية المتخلفة عن مثل هذه الإضرابات، يراسلكم، السيدالمندوب، من أجل:

1-الإسراع بالتدخل العاجل لدى الجهات المختصة لمعالجة هذه الأوضاع قبل حصول مأساة إنسانية، ومخلفات خطيرة على صحتهم، احتراما للحق في الحياة والحق في السلامة البدنية والأمان الشخصي، المنصوص عليهما في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية المصادق عليه من طرف المغرب، وفي المادة 20 من دستور يوليوز 2011.

2-حض المسؤولين على فتح حوار مع المضربين، قصد النظر في مطالبهم المتعلقة باحترام حقوقهم، المتمثلة في العزل عن سجناء الحق العام، التقريب من العائلات، توفير شروط إنسانية تحترم القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء الصادرة عن الأمم المتحدة والقانون المنظم للسجون 23/98، بخصوص الإقامة، والزيارة، والعلاج، والفسحة، والتغذية المتوازنة ومتابعة الدراسة، وحسن المعاملة والاستحمام إلخ...

وفي انتظار التوصل العاجل بما يفيد الاستجابة لمطالبنا تقبلوا، السيد المندوب، عبارات مشاعرنا الصادقة.

عن المكتب المركزي
الرئيس: أحمد الهايج
ملحوظة: وجهت نفس الرسائل إلى كل من السيد المندوب العام لإدارة السجون ، والسيد رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان








رابط مختر للخبر تجده هنا http://www.ccddi.org/index/news2364.html
قال تعالى : "( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )"الآية. الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. كما تجدر الإشارة إلى أن جميع التعليقات تلزم أصحابها و لا تلزم إدارة الموقع

البحث في الموقع أرشيف اللجنة لما قبل 2016
من إصداراتنا المرئية
أنشطة جهة الدار البيضاء
أنشطة جهة فاس
أنشطة جهة سلا
أنشطة جهة تطوان
أنشطة جهة طنجة
أنشطة جهة الناظور
أنشطة جهة العرائش
أنشطة جهة سيدي سليمان
كلمات بالصوت و الصورة
المتواجدون الآن

الأرشيف لسنة 2019
إثأخجسأ
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30 
استطلاع الرأي


هل تظن أن حكومة العدالة و التنمية جادة في إيجاد حل لملف الإسلاميين ؟



نعم

ليس الآن

لا



أرسلت بواسطة أبو آدم الغزالي
التصويتات: 843
إستطلاعات سابقة

مواقع صديقة