أرشيف اللجنة المشتركة لما قبل 2016
آخر الأخبار :
القرآن الكريم
اخترنا لكم
أناشيد من هنا و هناك
أنشطة وطنية بالصوت و الصورة
ندوات بالصوت و الصورة
تصريحات بالصوت و الصورة
نداءات بالصوت و الصورة
إصدارات بالصوت و الصورة
شهادات بالصوت و الصورة
إبداعات
نافذة على العالم
اللجنة المشتركة في صور
المعتقلون الإسلاميون في صور
جدنا على الفايسبوك
الإدارة
لتتبع جديدنا زوروا موقعنا في حلته الجديدة على الرابط www.ccddi.org
أنت تتصفح أرشيف اللجنة المشتركة لما قبل سنة 2016
لتتصفح جديد اللجنة المشتركة اضغط على الصورة

- كاتب المقال : أبو آدم الغزالي - الأربعاء 25 يوليو 2012 - 20:13:01 -
نشر الخبر في :

حوار مع رشيد القرموطي بسجن سلا 2





بسم الله الرحمان الرحيم
توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بهذا الحوار الذي أجري مع المعتقل الإسلامي رشيد القرموطي المتواجد حاليا بسجن سلا 2 بالمغرب والذي اعتقل على خلفية مشاركته في مظاهرة سلمية احتجاجية ، لتلفق له فيما بعد تهمة الإرهاب ويوضح المعتقل رشيد القرموطي من خلال هذا الحوار ملابسات اعتقاله وما تعرض له في مخفر الشرطة من تعذيب وهذا نص الحوار :
حوار مع رشيد القرموطي بسجن سلا 2
سؤال 1 : كيف كانت المظاهرة التي شاركت فيها ؟
جواب : المظاهرة التي شاركت فيها كانت سلمية ومعلن عنها للتنديد بمقتل السجين الإسلامي أحمد بن ميلود بعد إهمال طبي دام لأكثر من 70 يوما بسجن سلا 2 حيث كان يخوض إضرابا مفتوحاعن الطعام وكانت المظاهرة يوم السبت 19/5/2012 أمام سجن سلا 2 ، إلا أن قوات الأمن اعترضتنا من كل مداخل سجن سلا 2 بقوات كثيرة العدد وطاردتنا بالهراوات وحوصرنا من كل جانب, فجاءالقرارمن اللجنة المشتركة بالتحول إلى وجهة أخرى وهي المجلس الوطني لحقوق الإنسان حيث اعتصمنا هناك سلميا . سؤال 2 : كيف تم اعتقالك ذلك اليوم ؟
جواب : بعد حلول منتصف الليل من يوم السبت 19/7/2012 بدقائق معدودة وبعد انتهاء مهرجان موازين ظهر جيش عرمرم مدجج بالهراوات والواقيات لم يمهلنا حتى العشر دقائق القانونية لإخلاء المكان , وبدأت القوات تضربنا بالحجارة فخفت على نفسي وهربت تجاه محطة القطار، وأمام وزارة العدل حاصرتني ستة دراجات نارية لقوات الأمن حيث أمروني بالوقوف وطرحوني أرضا على بطني وفتشوني تفتيشا مهينا ثم اقتادوني بعد ذلك مكبل اليدين ولسانهم لا يكف عن سب الدين والملة والذات الإلهية . سؤال 3 : ما صحة الأخبار التي تتحدث عن اقتلاع أسنانك أثناء التحقيق ؟
جواب : اقتادوني من الرباط إلى المعاريف بالدار البيضاء من أجل استكمال التحقيق وكانت الأسئلة تتركز حول معرفتي بسجناء سابقين كانوا بالإعتصام ونوع العلاقة التي تربطني بهم, فلما نفيت معرفتي بهؤلاءالأشخاص بدأ مسلسل التعذيب النفسي والجسدي حيث أخذت اللكمات والركلات تأتيني من كل حذب وصوب , ثم هددوني إما أن أعترف على بعض من ذكروهم لي وإما سيستمر التعذيب إلى ما لا نهاية , فلما رفضت طرحوني أرضا ووضع أحدهم رجله على رقبتي والآخرون يضربون قدماي بعصا حديدية حتى تورمتا وفقدت الوعي من شدة الألم .
وفي اليوم الموالي أخذوني محمولا إلى قاعة التحقيق لأنني لم أعد أستطيع الوقوف على قدماي , وإذ ذاك أخذوا يسألونني حول محورآخر يتعلق بمدى التزامي الديني والتزام زوجتي ومدى تأثيرذلك على مظهري الخارجي في إعفاء اللحية وارتداء القميص وارتداء زوجتي للحجاب . وما إن بدأت أجيبهم حتى أخذوا يستهزؤوا بلحيتي وهم يجرونها لنتف بعض الشعر منها فلما اعترضت على هذا الفعل , وجه لي أحدهم لكمة قوية إلى فمي على حين غرة حتى سال دمي وهم يضحكون ويقولون افتح فمك لنرى مصدر الدم , فلما فتحت فمي وأنا معصب العينين ومكبل اليدين من الخلف إذا بي أحس بكلاب حديدي يمسك بأحد أسناني الأمامية ليقتلعه بقوة ,أما السن الثاني فلا زال يتزعزع من شدة اللطمة وقوة انتزاع السن الآخر. وهكذا استمر التحقيق طيلة 12 يوما حاولوا فيها انتزاع اعتراف مني يمكن أن يدينني فلما لم يفلحوا لفقوا لي تهمة الإشادة بالإرهاب . سؤال 4 : وزير العدل والحريات فتح تحقيق في هذه الملابسة وكلف الوكيل بلقائك , كيف تم ذلك ؟
جواب : ذات صباح أخذتني سيارة الشرطة إلى مقر النيابة العامة بالرباط دون سابق علمي , فما إن دخلت إلى مكتب الوكيل حتى بدأ يسألني دون أن يكلف نفسه عناء تقديم شخصه إلي ,أوالسبب الذي يحقق من أجله معي , فلما بدأت أشرح له ظروف اعتقالي والتعذيب الذي تعرضت له من أجل انتزاع معلومات مني بالقوة وصلت درجة قلع سن من أسناني .
أخذ الوكيل يستهزأ بي وينادي الموظفين الذين معه فيقول لهم تعالوا انظروا إلى أسنانه تتساقط ,ثم يخاطبني مستهزءا : لا تتكلم ربما تتساقط أسنانك من كثرة الكلام .
سؤال 5 : قاموا بإجراء خبرة طبية لأسنانك للتأكد من صحة روايتك , فما حقيقة ذلك ؟
الجواب : إن الطريقة التي أجروا بها هذه الخبرة الطبية جد مضحكة حيث اقتادتني شرطة الرباط إلى مستشفى السويسي , حيث كان الطبيب في انتظاري وكان جد خائف وجد مرتبك , فما إن بدأ بفحص فمي حتى أخذ أحد أطراف الشرطة يملي عليه ما يجب أن يفعل وعندما أرادوا أن يأخذوا صورة لفمي صوروا أسنان الجهة السليمة التي لم تتعرض للضرب واللكم , فلما اعترضت على الطبيب قال لي بصوت خافت لا أريد مشاكل مع الشرطة , علمت بعدها أنه كما لفقوا لي ملف الإشادة بالإرهاب في المعاريف , فلا يصعب عليهم فبركة ملف طبي مزور يعكس واقع أسناني والله المستعان . لكن من خلال هذا البيان أؤكد على أنني أريد إجراء خبرة طبية يقوم بها أطباء محايدون كجمعية أطباء بلا حدود مثلا وانا أقبل مسبقا بنتائجها مهما كانت , فهل يقبل الطرف الآخر بهذا التحدي .
رشيد القرموطي بسجن سلا 2

عن المكتب التنفيذي للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين
بتاريخ 25 – 07 - 2012




رابط مختر للخبر تجده هنا http://www.ccddi.org/index/news34.html
قال تعالى : "( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )"الآية. الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. كما تجدر الإشارة إلى أن جميع التعليقات تلزم أصحابها و لا تلزم إدارة الموقع

البحث في الموقع أرشيف اللجنة لما قبل 2016
من إصداراتنا المرئية
أنشطة جهة الدار البيضاء
أنشطة جهة فاس
أنشطة جهة سلا
أنشطة جهة تطوان
أنشطة جهة طنجة
أنشطة جهة الناظور
أنشطة جهة العرائش
أنشطة جهة سيدي سليمان
كلمات بالصوت و الصورة
المتواجدون الآن

الأرشيف لسنة 2019
إثأخجسأ
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031 
استطلاع الرأي


هل تظن أن حكومة العدالة و التنمية جادة في إيجاد حل لملف الإسلاميين ؟



نعم

ليس الآن

لا



أرسلت بواسطة أبو آدم الغزالي
التصويتات: 843
إستطلاعات سابقة

مواقع صديقة