اللجنة المشتركة تنظم ندوة فكرية تحت عنوان “قرار الداخلية منع إنتاج و بيع النقاب و تداعياته الشرعية و القانونية و الحقوقية”


balagh

بسم الله الرحمن الرحيم

 في إطار الجهود التي تبذلها اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين الرامية لوقف التجاوزات و الانتهاكات التي تطال أبناء الحركات الإسلامية  و وضع حد للتضييق الممنهج الذي يستهدفهم في حياتهم الشخصية على ضوء تطبيق وزارة الداخلية المغربية عمليا من خلال عناصرها و أعوانها لقرار منع إنتاج و بيع النقاب و كل ما من شأنه تغطية الوجه تحت مسوغ “منع البرقع” في أفق منع ارتدائه مع ما قد يصاحب ذلك من تعسفات تشرعن لتراجعات دينية و حقوقية و قانونية خطيرة، تنظم اللجنة المشتركة ندوة فكرية يوم الخميس 19 يناير 2017 بمقر نادي هيئة المحامين بالرباط على الساعة 10 صباحا .

تحت عنوان “قرار الداخلية منع إنتاج و بيع النقاب و تداعياته الشرعية و القانونية و الحقوقية

وذلك بمشاركة كل من :

  • الشيخ الحسن الكتاني : رئيس الرابطة العالمية للاحتساب و عضو رابطة علماء المغرب العربي.
  • الشيخ عبد الله أوعياش المكناسي : داعية إسلامي.
  • الأستاذ محمد السلمي : منسق الهيئة الحقوقية لجماعة العدل و الإحسان.
  • الأستاذ محمد حقيقي: المدير التنفيذي للرابطة العالمية للحقوق و الحريات.
  • الأستاذ محمد الزهاري : الأمين العام للتحالف الدولي لحقوق الإنسان بالمغرب.
  • الأستاذ عبد الرزاق بوغنبور : رئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان.
  • الأستاذ عبد المالك زعزاع: محامي بهيئة المحامين الدار البيضاء، ناشط حقوقي  و فاعل جمعوي، الكاتب العام سابق لمنتدى الكرامة لحقوق الإنسان، رئيس جمعية محامي العدالة و التنمية سابقا.

وعليه فإن اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين تدعو كافة المنابر الإعلامية الحرة والهيئات الحقوقية والسياسية وكافة المهتمين بقضايا الحقوق و الحريات و الهوية و التراث لمشاركتها في هذه الندوة الفكرية.

و به تم الإعلام والسلام.

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

17-01-2017

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق