موظف بزيارة سجن وجدة يستعمل ألفاظ خادشة للحياء في حق أم المعتقل الإسلامي أشداد البالغة من العمر 70 سنة


achdad_mohammed

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن أم المعتقل الإسلامي محمد أشداد -القابع بسجن وجدة تحت رقم 82671- و البالغة من العمر 70 سنة قد تعرضت للإهانة و التجريح بكلام نابي و خادش للحياء من طرف أحد موظفي الزيارة دون مراعاة لجنسها أو سنها بسبب استفسارها عن بعض الإجراءات في الزيارة.

و قد وجه المعتقل الإسلامي محمد أشداد بحر الأسبوع المنصرم عن طريق الإدارة المحلية لسجن وجدة شكاية للمندوب العام لإدارة السجون يدعوه فيها لفتح تحقيق ضد الموظف المعني لرد اعتبار والدته المسنة التي تتكبد عناء السفر لأزيد من 100 كيلومتر من مدينة زايو إلى مدينة وجدة لتعامل بأسلوب مهين.

يذكر أن المعتقل الإسلامي محمد أشداد محكوم ب 50 سنة على خلفية متابعته في 3 قضايا.

 

و به وجب الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 26-04-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق