إدارة سجن عكاشة تودع الإسلاميين حسي و حبيبي و عسول المعتقلين منذ 13 سنة في أوضاع كارثية وسط سجناء الحق العام


prison okacha ain sbaa casa

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن إدارة سجن عكاشة عين السبع بالدار البيضاء قامت بإيداع كل من المعتقلين الإسلاميين محمد حبيبي و مروان عسول  و صلاح حسي المرحلين من السجن المركزي بالقنيطرة و المعتقلين منذ سنة 2003 وسط سجناء الحق العام في وضعية مزرية يندى لها الجبين حيث سب المقدسات و روائح المخدرات و السجائر و الأصوات الصاخبة و المشاجرات على مدار الساعة.

و يذكر أن المعتقل الإسلامي صلاح حسي  تم إيداعه في وضعية مزرية جدا بزنزانة جد مكتظة تحوي أزيد من 30 سجين حق عام بجناح رقم 4 الشهير ب”بويا عمر” و “الصحراء” وسط نزلاء سجن عكاشة نظرا لطبيعة السجناء المودعين به، مما دفع به للدخول في إضراب مفتوح عن الطعام منذ يوم الخميس 05-05-2016 للمطالبة بعزله عن سجناء الحق العام و تمتيعه بحقوقه كمعتقل سياسي خاصة و أنه يعاني من عدة أمراض مزمنة كالحساسية و ضيق التنفس و المعدة.

و به وجب الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 11-05-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق