الناشط الحقوقي المعتقل محمد بوزيد يطالب من سجن تيفلت 2 بوقف التعذيب الممنهج المتمثل في مسطرة التصنيف الأمريكي


bouzide mohammed

توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين عن طريق العوائل ببيان صادر عن المعتقل الإسلامي الناشط الحقوقي محمد بوزيد القابع بسجن تيفلت 2 منذ أشهر هذا نصه :

من سجن تفلت “2” بحي التصنيف “أ”

مازال الأمر على ما هو عليه رغم الصرخات المتوالية لما يعانيه المعتقلون الاسلاميون جراء المسطرة  الجديدة مسطرة التصنيف ، و بالنظر إلى هذه المسطرة و ما يمارس على المعتقلين الإسلاميين باسم التصنيف فما هو إلا وجه جديد من أساليب التعذيب ، بل و يعتبر تقنينا للتعذيب في المغرب و ما نعيشه تحت ظل هذا التصنيف يؤكد ذلك ك :

  • المعتقل لا يخرج إلا ساعة في اليوم للفسحة.
  • استخدام الهاتف مرة واحدة في الأسبوع 5 دقائق.
  • الزيارة لا تتعدى مدتها 20 دقيقة.
  • جميع المواد الغدائية ممنوعة إلا الطعام المطهو و الفواكه ( الموز، التفاح و البرتقال ) و بأوزان محدودة جدا ، و كل هذا لتسويق المواد الغذائية داخل السجن.
  • الاستحمام مرة واحدة في الأسبوع لمدة 15 دقيقة كما أن الاستفادة من الماء الساخن ممنوعة و على القارئ أن يتصور هذا الوضع خصوصا في هذا الجو البارد.

فهل هذه مسطرة تصنيف أم تعذيب ممنهج مقنن ؟

و إن كانت مسطرة قانونية فمن صادق عليه من الهيئات الحقوقية ؟

و هل تتوافق هذه المسطرة مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان و القانون المنظم لإدارة السجون ؟

هل تحترم المعاهدات و المواثيق التي وقع عليها المغرب لحماية الإنسان و هل مسطرة التصنيف تكرس مفهوم الكرامة للمعتقل التي جاء بها الدستور الجديد 2011 ، أم أن هذا كله مجرد شعارات لا غير ؟

إنه  لمن العجيب  أن تصرف الدولة الملايير و يجند الإعلام بكامله في مؤتمر البيئة كوب22 الذي وصلت تكلفته 80 مليارا و نحن لسنا ضد المحافظة على البيئة بل نحن من الداعين للحفاظ عليها …لكن نتمنى لو نرى ربع هذا المجهود يصرف في حقوق الإنسان و توفير الحياة الكريمة للمغاربة داخل و خارج السجن ..مع العلم أن البيئة و ما على الأرض من خيرات خلقها الله لتسخر لبني الإنسان .

و عليه فإننا نطالب كل المسؤولين بوقف هذا التعذيب الممنهج و عدم جعلنا فئران تجارب لمسطرة تصنيف لم تصنع في المغرب أصلا و لا للمغاربة و تعتبر أشد و أفضع من التعذيب الجسدي لأنها تستمر و لا تتوقف .

كتبه محمد بوزيد المعتقل الاسلامي و الناشط الحقوقي.

سجن تيفلت 2

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 22-11-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق