اللجنة المشتركة تدين اعتداء بلطجي على وقفة فرع البيضاء و تدعو لضبط النفس


chokri youssef

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن فرعها في الدار البيضاء تعرض عقب صلاة الجمعة بتاريخ 28 دجنبر 2018 بمسجد الساقية الحمراء لاعتداء أحد البلطجية، حيث قام بالدخول عنوة وسط الوقفة المنظمة من طرف الفرع،  و حاول الاستيلاء على مكبر الصوت و لما لم يمكن منه قام على حين غفلة بضرب أحد المناصرين لقضية المعتقلين وهو المعتقل الإسلامي السابق يوسف شكري ابن أخت المعتقل الإسلامي ابراهيم فردوس المحكوم بالمؤبد كما انهال عليه بالسب ناعتا إياه ب”الإرهابي” على مرأى و مسمع من أعوان السلطة و ممثلي الأجهزة الأمنية.

و عليه فإننا ندين هذا الاعتداء الهمجي  من طرف هذا البلطجي، و ندعو إلى ضبط النفس و عدم الانسياق وراء دعاوى المتطرفين اللادينيين الذين احتلوا الإعلام في الآونة الأخيرة محاولين توجيه الشعب المغربي المسلم إلى كره دينه و الظاهرين بهديه.

و به تم الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ : 28-12-2018

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق