اللجنة المشتركة تثمن خطوة الإفراج عن معتقلين إسلاميين و تدعو الدولة للمزيد من الجرأة


mo3ta9alin_islamiyine
توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بمعطيات تؤكد أنه بعدد من السجون استفاد معتقلون إسلاميون تتأرجح أحكامهم بين 3 سنوات و الإعدام من مسطرة العفو بين الإعفاء من إتمام المدة و تخفيضها وذلك صبيحة يوم السبت 19 غشت 2017.

وإذ تثمن اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين هذه البادرة الطيبة و تعتبرها خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح الذي لطالما نادت به في محطاتها النضالية و مراسلاتها الرسمية فإنها تدعو و تشجع الدولة و بالتحديد الجهات الوصية على الملف على اتخاذ خطوات أكثر جرأة كما و نوعا في أفق الحل النهائي لهذا الملف الذي عمر لأزيد من 14 سنة.

و به تم الإعلام و السلام
المكتب التنفيذي
للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين
بتاريخ: 19-08-2017

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق