بسبب كشفه للوضع الحقوقي بسجن الراشيدية المعتقل الإسلامي سعيد بوعاصم يرحل تعسفيا و يجرد من أغراضه و يحرم من ملفيه الصحي و الدراسي


prison Errachidia

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن المعتقل الإسلامي سعيد بوعاصم قد رحل تعسفيا من سجن الراشيدية إلى سجن رأس الماء 1 بفاس وقد تم تجريده من أغراضه و حاجياته و كتبه بما فيها القرآن الكريم و سجادة الصلاة عند الترحيل  بسجن الراشيدية، بالإضافة إلى عدم إرسال ملفيه الصحي و الدراسي معه إلى سجن رأس الماء بفاس علما أنه مريض و يتابع دراسته بالتكوين المهني مما جعل إدارة سجن رأس الماء بفاس لا تستجيب لطلب متابعة دراسته و رعايته صحيا على أساس أنه ليس لديهم ما يثبت أنه مريض أو كان يدرس بالتكوين المهني بسجن الراشيدية، كل ذلك بسبب كشفه للخروقات الحقوقية بسجن الراشيدية للجنة زارت السجن قبل أسابيع، مما دفع به بأن يقدم شكاية إلى المندوبية العامة لإدارة السجون و يعلن عن دخوله في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة بتاريخ 23-02-2016.

و به تم الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ : 26-02-2017

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق