بسجن تولال 1 : خضر و مواد غذائية ممنوعة في حين أن المخدرات تروج في السجن بكميات كبيرة و كأنها تصنع داخله


prison_tolale_1

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن اللجنة الجهوية للمجاس الوطني لحقوق الإنسان بجهة فاس-مكناس قد زارت المعتقلين الإسلاميين بسجن تولال 1 بمكناس و استمعت لمطالبهم مشكورة و طلبت منهم عدم اتخاذ أي خطوات نضالية دون التنسيق مع الللجنة الجهوية و ذهبوا دون تحقيق أي مطلب من مطالبهم، كما تم استدعاؤهم من طرف مدير السجن و استمع لمطالبهم أيضا ووعدهم بأنه سيعمل ما في وسعه قدر المستطاع إلا أن شيئا لم يتحقق فواقعهم المعاش داخل السجن يعرف تراجعا كبيرا على مستوى الحقوق حيث تم منعهم من ولوج الفسحة الكبيرة و أرغموا على ولوج ساحة ضيقة مساحتها لا تتجاوز 300 متر مربع رفقة أزيد من 350 سجين أغلبهم مدخنون للسجائر و المخدرات بالإضافة للمرضى بشتى أنواع الأمراض المعدية و غير المعدية، و على مستوى الزيارة تم منع العوائل من إدخال مجموعة كبيرة جدا من المواد الغذائية على رأسها الأساسية كالخضر و التمور و غيرها.

و المفارقة الغريبة أن الخضر و المواد الغذائية ممنوعة في حين أن المخدرات و أمور أخرى تروج في السجن بكميات كبيرة و كأنها تصنع داخله.

و به وجب الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 11-04-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق