القدس عائدة لأحضان الإسلام بنا أو بأبنائنا أو بفروعنا فهنيئا لمن جعل له الله نصيبا في ذلك


القدس عائدة لأحضان الإسلام بنا أو بأبنائنا أو بفروعنا فهنيئا لمن جعل له الله نصيبا في ذلك

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق