إدارة سجن رأس الماء بفاس تقابل إضراب معتقلين إسلاميين بالزج في الكاشو و التنقيل للحي الأمني لأنهم استنكروا تعريضهم للإصابة بكورونا


hokok_insane

توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بمعطيات تفيد أن إدارة سجن رأس الماء 1 بفاس عوض الإستجابة لمطالب المعتقلين الإسلاميين المضربين عن الطعام قد عمدت إلى معاقبتهم بنقل بعضهم من الحي الذي يقطونون فيه إلى الحي المدعو ب “الحي الأمني” حيث الوضع الحقوقي أكثر سوءا، في حين زجت بالبقية في زنازين العقاب الإنفرادية فقط لأنهم طالبوا بمطالب مشروعة.

و يذكر أن 17 معتقلا إسلاميا بسجن رأس الماء 1 بفاس قد دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام منذ 29-04-2020 احتجاجا على تعريض حياتهم لخطر الإصابة بفيروس كورونا من طرف إدارة السجن المذكور حيث أن الموظفين يترددون عليهم و على زنازينهم و أحيائهم بدون كمامات و لا قفازات و يتعمدون لمس الأبواب و أغراض المعتقلين و الإقتراب منهم و مسهم يدويا بحجة التفتيش، بالإضافة لضعف الوقاية على مستوى التعقيم و قلة مواد التنظيف، و تقليص عدد مرات الإستحمام و التواصل هاتفيا مع أسرهم إلى مرة واحدة في الأسبوع، كل ذلك مرفوق بمعاملة سيئة من طرف الموظفين تعكس سوءا أخلاقيا منقطع النظير، و يطالب المعتقلون المضربون المسؤولين التدخل لعدم السماح بالاستهتار بحياتهم بشكل عبثي من قبل إدارة سجن رأس الماء و معاملتهم معاملة لائقة و تمتيعهم بحقوقهم كمعتقلين سياسيين إلى حين إطلاق سراحهم.

هذا وقد علق معتقل واحد إضرابه في حين بقي مضربا عن الطعام كل من المعتقلين الإسلاميين الآتية أسماؤهم :

سعيد الغزواني 9056
يوسف عبيدة 7839
محمد جباري 5265
احمد محجوب 4882
محمد الباشا 7052
عبد الخالق مسطي 5331
محمد الشرقاوي. 7929
ابراهيم ازرياح. 9570
محمد اقسيم. 2393
سعيد بولهتوفي 8374
ابراهيم طاريشي 7930
مصطفى قاضي 8067
محمد الكوش 10064
خالد العماري 8430
امين المباركي 9219
اشرف مليطو 9370

و به تم الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي
للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين
بتاريخ: 07 رمضان 1441 الموافق ل 01-05-2020

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق