بسجن تيفلت 1: المعتقل السياسي الألماني محمد حاجب يضرب عن الطعام إنذاريا احتجاجا على منعه من التواصل مع سفارة بلده


Hajib01

توصلت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بنسخة من شكاية وجهها المعتقل السياسي محمد حاجب بتاريخ 25-05-2016 في 3 أظرفة مغلقة عن طريق إدارة سجن تيفلت 1 إلى كل من المندوب العام لإدارة السجون و الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان و الوكيل العام للملك يعلن فيها عن دخوله في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة يومي 25 و 26 ماي 2016 احتجاجا على حرمانه من حقه في التواصل مع سفارة بلده، هذا نصها :

إلى المندوب العام لإدارة السجون

إلى الأمين العام المجلس الوطني لحقوق الإنسان

إلى الوكيل العام للملك بتيفلت


الموضوع 
: إضراب إنذاري عن الطعام احتجاجا على  حرماني من التواصل مع سفارة بلدي

زعم المدعو خالد بن عامر نائب رئيس معقل سجن تيفلت في حضرة رئيس معقل سجن تيفلت أنه “يمنع منعا كليا أن أتواصل مع سفارة بلادي” ليتناقض بعدها و يقول “يجب أن أتكلم باللغة العربية أثناء التواصل مع سفارة ألمانيا” فأجبته “إذن يجب أن ترغموا السجناء الصينيين بالتكلم باللغة العربية مع سفارة بلادهم!”، السجان المذكور تغلب عليه الثقافة البوليسية لذا فإنه يدوس على القانون و الدستور المغربيين، السجان المذكور يريد إطباق الحصار علي و الضغط علي نفسيا عبر التنصت المتعمد على مكالماتي دون أمر قضائي و إلا فلم يطالبني بالتكلم باللغة العربية مع سفارة بلادي، السجان المذكور قام بالخروقات التالية :

1-   مخالفته للتعليمات الملكية فيما يتعلق بمعاملة السجناء.

2-   التنصت على المكالمات دون أمر قضائي.

3-   التمييز العرقي و ذلك بسماحه لكل الأجناس بالتواصل مع سفارات بلدانهم و أمنع لوحدي.

4-   مخالفة تعليمات إدارة سجن تيفلت.

لذا فإني أخبركم بأني أخوض إضرابا إنذاريا عن الطعام لمدة 48 ساعة ابتداء من تاريخ 25-05-2016 احتجاجا على ارتجالية المدعو بن عامر اللاقانونية و التي نحن في غنى عنها.

المعتقل السياسي

محمد حاجب
سجن تيفلت 1

25-05-2016

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ : 26-05-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق