المعتقل المضرب عن الطعام أحمد أبرجكي الذي تعرض لحلق لحيته غصبا من طرف إدارة سجن مول البركي لا زال يتعرض للتعسف و الوكيل العام بآسفي لم يفتح تحقيقا لحد الساعة رغم تسلمه شكايتين من أخيه


prison_moul_berki_safi

علمت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن المعتقل الإسلامي أحمد أبرجكي الذي تعرض للتعذيب عن طريق الضرب و الشتم و حلق اللحية و المضرب منذ بداية شهر رمضان لا زال يعاني من شتى صنوف الإذلال و الإهانة و التعتيم على وضعه بالرغم من أن أخاه تقدم بشكايتين للوكيل العام للملك بآسفي و أخرى للمندوب العامة لإدارة السجون و جهات أخرى إلا أن مسطرة التحقيق في النازلة و الكشف عن ما تعرض له لم تفتح بعد، و لا زالت أسرته محرومة من حقها في رؤيته و الاطمئنان عليه بحجة أنه معاقب بزنزانة العقاب الانفرادية “الكاشو”.

 

و به تم الإعلام و السلام

المكتب التنفيذي

للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين

بتاريخ: 29-06-2016

شارك هاذا المقال !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق